أعمال الإرهاب
معلومات عن ...

خطف وقتل مواطنين أمريكيين

كولومبيا | شباط/فبراير 2003

يوم 13 شباط/فبراير 2003، اضطرت طائرة حكومية أمريكية خلال مهمّة لمكافحة المخدرات إلى الهبوط الطارئ في كاكيتا بكولومبيا. وقام أعضاء من الجماعة اليسارية المتمردة المعروفة باسم حركة القوات المسلحة الثورية لكولومبيا بقتل المواطن الأمريكي السيد توماس جانيس والرقيب في الجيش الكولومبي لويس ألسيديس كروز. كما أخذ المتمردون ثلاثة مواطنين أمريكيين آخرين كانوا على متن تلك الطائرة، كرهائن، وهم: السيد مارك غونزالفيس، والسيد توماس هاوز، والسيد كيث ستانسيل.

يعرض برنامج المكافآت من أجل العدالة مكافأة تصل قيمتها إلى 5 ملايين دولار مقابل معلومات تؤدي إلى تقديم المسؤولين عن هذا الهجوم إلى العدالة.

ويغطي عرض المكافأة هذا المعلومات المتعلقة بقادة الطابور المتنقل "ثيوفيلو فوريرو" في حركة القوات المسلحة الثورية لكولومبيا، بالإضافة إلى أعضاء آخرين في هذه الحركة، بما فيهم المدعوون كارلوس ألبرتو غارسيا كامارغو (المعروف أيضا باسم هرميدس بويتراغو، وأيضا باسم إل بايزا، وباسم أوسكار مونتيرو)؛ ومارلي يورلي كابيرا كويزادا المعروفة أيضا باسم لا بيلوسا)؛ وبيدرو غونزاليز بيردومو (المعروف أيضا باسم ألفريدو أريناس وأيضا باسم إغناسيو ).